كشف سر الفتاه نوره البلوي من الرياض والتى تحقق مايزيد عن 524 الف ريال شهريا فقط من جوالها

أن تجد فتاة تبلغ من العمر 20 عام وتحقق أرباح شهرية تصل إلى 350 ألف ريال فهو حدث لابد أن تقف أمامه كثيرا وتبحث كيف تمكنت هذه الفتاة الصغيرة في العمر الكبيرة في العقل أن تتحدى تقاليد المجتمعات المحافظة وتبدأ في العمل لتصل إلى قمة النجاح.

نورا البلوى فتاة من مدينة الرياض على الرغم من وجودها في أسرة ثرية جدا ولا ينقصها أي شيء إلا أنها بحثت عن إثبات الذات بالشكل الذي تجعل أسرتها فخر بها وهو ما حصلت عليه نورا بالفعل.

لم يكن أمامنا سوى أن نتركها تتحدث وتقص علينا كيف تمكنت من الوصول إلى هذا المستوى من النجاح فقالت:

أسمي نورا البلوى أبلغ من العمر 20 عام بعد شهر من الأن بدأت قصتي مع تداول العملات منذ عامين تقريبا عندما تعرفت من والدة إحدى صديقاتي على شركة تداول تعمل في المملكة تمتلك شبكة واسعة من العلاقات في الأسواق المالية بجانب إمتلاكها نظام تداول سري يتوقع الإتجاهات الجديدة للسوق وهو ما يتيح لعملاءالشركة الحصول على أرباح عالية جدا.

كما علمت منها أن هناك عدد كبير من الشخصيات المشهورة في المجتمع السعودي عملاء لديها وأنهم لا يرغبون في الإفصاح عن هذا الأمر ويفرضون جدار من السرية حول تعاملاتهم مع الشركة.

وعندما طلبت من والدة صديقتي أن تعرفني على هذه الشركة لكي أنضم إليها أخبرتني أنهم لا يستقبلون عملاء جدد مع الإكتفاء بما لديهم حتى تتمكن الشركة من خدمتهم بالشكل اللائق.

ولكن تحت إلحاحي المستمر ظلت السيدة تحاول مع الشركة حتى تم قبول إنضمامي وقمت بالتسجيل في نفس اليوم وأقترضت من والدي 10 ألف ريال بعد أن أخبرته بكل شيء ولكنه أشترط علي أن أتداول فقط عن طريق الهاتف المحمول وقد كان.

في اليوم التالي تلقيت إتصال من مدير حسابي وأخبرني بطريقة العمل وأن هناك توصيات يومية ستصلني وكانت التوصية الأولى هي فتح صفقة شراء على النفط وشرح لي كيف أقوم بهذا عن طريق الهاتف وقمت بفعل كل ما ذكره لي ثم بعد مرور ست ساعات تقريبا أتصل بي وطلب مني غلق الصفقة ووجدت نفسي قد ربحت 7000 ريال في أول صفقة ولا أستطيع أن أصف كيف كانت مشاعري في هذه اللحظة.

ولم أتمكن من النوم في هذه الليلة بفعل سعادتي التي لا يمكن وصفها بأي كلمات ومع الساعات الأولى من صباح اليوم التالي وأنا لم أفيق بعد من هول المفاجأة الأولى تلقيت إتصال جديد من مدير الحساب يخبرني بأنه يجب علي فتح صفقة بيع على الذهب وهذا لأن الصين على وشك بيع 5 طن من المخزون الإستراتيجي لديها من الذهب وهذا يعني هبوط قوي للذهب.

في هذه اللحظة تذكرت حديث والدة صديقتي التي كانت سبب في دخولي هذا العمل أنها أخبرتني عن أن الشركة لديها علاقات واسعة في دوائر سوق المال والأعمال وبالتأكيد أن هذا هو السبب وراء معرفتهم بمثل هذا القرار قبل أن يصدر

وبدون مناقشة مني قمت بفتح الصفقة عن طريق هاتفي المحمول ومر اليوم دون أي حركة تذكر إلا أنها كانت على عكس الصفقة التي قمت بها وقلت في نفسي أنهم يخطئون وسأخسر ما ربحته ومعه أصل مالي لأنني دخلت بكل الأموال التي كانت في حسابي.

ومرت علي ليلة طويلة ظللت أشعر بالندم على أنني لم أتناقش معه وبعد صلاة الفجر فتحت لأرى ماذا حدث ويالهول ما رأيت لقد ربحت 25 ألف ريال لم أشعر بنفسي إلا وأنا أصيح وأرقص وأقفز بغرفتي من فرط السعادة الشديدة التي أشعر بها لقد أصبح رصيد حسابي في خلال يومين 42 ألف ريال.

وطلبت سحب 10 ألاف ريال في نفس اليوم وهم أصل المبلغ الذي أستثمرته وكنت قد أقترضته من والدي وعندما دخلوا إلى حسابي البنكي قمت بتحويلهم إلى حساب والدي وأخبرته بما تم فشجعني على الإستمرار عندما رأني متفائلة وسعيدة.

وهكذا أصبح كل ما أربحه من أموال هو لي أنا فقط ولكن المفاجأة أنني لم أتلقى إتصال من مدير الحساب على مدار يومين تقريبا حتى وجدته يتصل بي ويخبرني أنه علي أن أقوم بفتح صفقة شراء سهم شركة أمازون قبل صدور بيانات أرباح الشركة.

وكنت قد وثقت بشركة التداول وتوقعاتهم إلى أقصى درجة وبالفعل النظام السري الذي يتوقع إتجاه السوق القادم هو أمر حقيقي وقد لامسته بنفسي وكان من أسباب نجاحي الكبير في هذا العمل وبالفعل قمت بما نصحني به وكالعادة دخلت بكامل حسابي في هذه الصفقة 32 ألف ريال وبعد مرور حوالي ثمان ساعات تلقيت إتصال من مدير الحساب يخبرني أن أغلق الصفقة وقمت بهذا ورأيت ربحي من ورائها قد بلغ 18 ألف ريال.

وتفرغت من بعد هذا للتداول فأنا لا أفعل أي شيء سوى فقط أنني أقوم بتلقي مكالمات مدير الحساب وأقوم بفتح الصفقات بناء على رأيه ونصحه لي وأتلقى الأرباح بشكل يومي تقريبا.

في نهاية العام الأول كان حسابي في البنك قد وصل إلى 500 ألف ريال كل هذا تم ربحه من وراء إستثمار 10 ألاف ريال أقترضتهم من والدي الذي جاء إلي وأخبرني أنه يريد إستثمار مليون ريال في الشركة عن طريقي في هذه اللحظة ضحكت لأنني تذكرت أول مرة تكلمت فيها مع أبي وحدثته عن النظام السري للتداول الذي تمتلكه الشركة ويتوقع الإتجاهات القادمة في السوق ولم يصدقني ولكنه الأن يلجأ إلى نفس النظام ليربح من ورائه.

وقمت بفتح حساب جديد بأسمي ولكن بأموال والدي نظير عمولة كان يعطيها لي كما أتفق معي والأن رصيدي في البنك يبلغ مليون و 440 ألف ريال في حين أن والدي ربح من وراء إستثماره في الشركة 2 مليون و750 ألف ريال بعد عام تقريبا.

والأن أنا أقود سيارة فارهة أحدث موديل أشتريتها من مالي الخاص بل أن أبي في بعض الأحيان يريد أن يأخذها مني ليذهب بها إلى لقاء أصدقائه ولكن هذا لن يحدث أنها سيارتي الخاصة ولن أعطيها له أبدا.

كما قمت بشراء فيلا في أرقى أحياء مدينتي وحاليا أقوم بتأسيسها لأتزوج من يريده قلبي بشروطي أنا وليس بشروطه هو وشرطي الوحيد أن يكون مثلي طموح ويبحث عن النجاح وإنتهاز الفرص التي تغير نمط الحياة تماما

هذه هي قصتي مع التداول أحببت أن أشاركها مع غيري لعلها تكون حافز قوي ويعرف الجميع أن النجاح يبدأ عندما تؤمن بشيء وتتمتع بالحماس الشديد وأن تعرف عندما تأتي إليك الفرصة يجب أن تتمسك بها ولا تجعلها تفلت من يديك أبدا

تحديث : تلقيت الجريده مئات من الرسائل الالكترونية تسأل عن اسم هذه الشركة وكيفية الالتحاق بها بعد انتشار الخبر وعلمنا من مصادر موثوقة أن هناك الكثير من كبار رجال الأعمال السعوديون وبعض المشاهير مثل لجين عمران ووليد الفراج وياسر القحطاني وغيرهم يقومون بالاستثمار بهذه الشركة

وبعد انتشار هذا الخبر واجهت الشركة طلب كبير وغير متوقع فى عدد المستثمرين وعلمنا انهم سوف يغلقون أبواب التسجيل خلال إذا كنت تريد التسجيل بالشركة فعليك بالاجابه السريعه على هذه الأسئلة وترك بياناتك لعلك تكون من المقبولين وتتمنى الجريده الربح الوفير للجميع
مساحة اعلانية