عضو بالفيدرالي: الاقتصاد تجاوز الأسوأ لكن التعافي سيستغرق وقتا

مباشر: قال عضو بمجلس الاحتياطي الفيدرالي إن الاقتصاد الأمريكي في حالة تحسن على ما يبدو من مقارنة ببداية أزمة كورونا، لكنه لا يزال متضررا.

وأضاف “جون ويليامز” رئيس الفيدرالي في “نيويورك” خلال حدث برعاية معهد التمويل الدولي، اليوم الثلاثاء: “كانت هناك إشارات تدل على أننا قد تجاوزنا أسوأ الأزمة الاقتصادية الشديدة، وبدأت تظهر مؤشرات مبكرة على حدوث تعافي”.

وقال “ويليامز” إن إنفاق المستهلكين قد تعافى، وارتفعت تصاريح البناء وهي علامة على قوة البناء، بالإضافة إلى ذلك، بدأ معدل البطالة المرتفع في التراجع عن مستويات الذروة، على الرغم من استمرار فقد الوظائف.

وأضاف عضو الفيدرالي: “نحن نسير في طريق ضيق، نوازن بين عودة النشاط الاقتصادي والاحتواء الفعال للوباء”.

في حين أن هذه المؤشرات الإيجابية مرحب بها، فإن “الاقتصاد ما زال بعيدًا عن الوضع الجيد ومن المرجح أن يستغرق التعافي الكامل سنوات”، بحسب “ويليامز”.

مساحة اعلانية