تسارع التضخم السنوي بالولايات المتحدة بأقل من التوقعات خلال أبريل

مباشر: تسارع التضخم في الولايات المتحدة بأقل من التوقعات خلال أبريل/نيسان الماضي على أساس سنوي، مع صعود تكاليف الغذاء والبنزين.

وكشفت بيانات صادرة عن مكتب إحصاءات العمل الأمريكي، اليوم الجمعة، أن مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة ارتفع بنسبة 2 بالمئة خلال الإثنى عشرة شهراً المنتهية في أبريل/نيسان الماضي مقابل 1.9 بالمئة المسجلة في الفترة المماثلة المنتهية في مارس/آذار السابق له.

وتعتبر قراءة التضخم في الشهر الماضي هي الأكبر منذ نوفمبر 2018، لكنها تقل عن التوقعات التي كانت تشير إلى وصول التضخم السنوي لمستوى 2.1 بالمئة.

وبحسب البيانات، فإن مؤشر أسعار الغذاء ارتفع بنسبة 1.8 بالمئة في العام المنتهي في أبريل/نيسان كما شهد مؤشر تكاليف البنزين زيادة بنحو 3.1 بالمئة بالفترة نفسها.

وبالنسبة لمؤشر أسعار المستهلكين الأساسي والذي يستثني تكاليف الغذاء والطاقة، فشهد ارتفاعاً بنسبة 2.1 بالمئة خلال العام المنتهي في أبريل/نيسان الماضي مقابل 2 بالمئة المسجلة في العام السابق له.

وعلى أساس شهري، فإن معدل التضخم تراجع إلى 0.3 بالمئة خلال أبريل/نيسان مقابل 0.4 بالمئة زيادة مسجلة في مارس/آذار السابق له.

وبحسب التقديرات، فكان من المتوقع أن يسجل معدل التضخم زيادة 0.4 بالمئة خلال شهر أبريل/نيسان.

وأوضحت البيانات أن مؤشر أسعار البنزين كان أكبر المساهمين في التضخم الشهري بارتفاع 5.7 بالمئة خلال الشهر المنقضي، في حين تراجع مؤشر الغذاء لأول مرة منذ يونيو/حزيران 2017.

أما معدل التضخم الأساسي فارتفع إلى 0.1 بالمئة خلال الشهر الماضي للمرة الثالثة على التوالي مقابل التوقعات البالغة 0.2% في الاتجاه الصاعد.

وبحلول الساعة 12:03 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجع الدولار مقابل اليورو بنسبة 0.2 بالمئة لترتفع العملة الأوروبية الموحدة إلى 1.1233 دولار.

<!–
–>
<!–
–>
loadDfpAd(‘/49151695/mubasher.info-desktop-english/News’, [[300,250],[300,600]], ‘div-gpt-ad-5916306-1’, false);
مساحة اعلانية