رئيس الفيدرالي يتعهد باستخدام الأدوات الكاملة لدعم الاقتصاد

مباشر: أكد رئيس الاحتياطي الفيدرالي على تعهد البنك باستخدام أدواته الكاملة لدعم الاقتصاد الأمريكي المتدهور جراء فيروس كورونا.

وقال باول في تصريحات معدة للتسليم إلى لجنة الخدمات المصرفية بمجلس الشيوخ والصادرة اليوم الإثنين: “نحن ملتزمون باستخدام مجموعتنا الكاملة من الأدوات لدعم الاقتصاد في هذا الوقت الصعب حتى مع إدراكنا أن هذه الإجراءات ليست سوى جزء من استجابة أوسع للقطاع العام”.

ومن المقرر أن يدلي رئيس الفيدرالي بشهادته مع وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين غداً الثلاثاء أمام لجنة الشؤون المصرفية والإسكان والحضرية بمجلس الشيوخ الأمريكي.

وتابع باول: “لقد اتخذنا خطوات غير مسبوقة بطريقة سريعة للغاية خلال الأشهر القليلة الماضية”.

وخفض الفيدرالي معدل الفائدة إلى مستوى يتراوح بين صفر إلى 0.25 بالمائة كما تعهد بشراء كمية غير مسبوقة من السندات للتحفيف من تداعيات كورونا.

وتابع: “نتوقع الحفاظ على معدلا الفائدة عند هذا المستوى حتى نتأكد من أن الاقتصاد قد تجاوز الأحداث الأخيرة ويسير على الطريق الصحيح لتحقيق أقصى حد من أهداف التوظيف واستقرار الأسعار”.

وأوضح رئيس الفيدرالي أن البيانات الاقتصادية المتاحة للربع الحالي تظهر انخفاضاً حاداً في الناتج المحلي الإجمالي وارتفاعا حاداً في البطالة.

وكان رئيس الفيدرالي صرح بأن من غير المحتمل تكرار سيناريو الكساد العظيم بسبب كورونا رغم الركود الحاد للاقتصاد.

مساحة اعلانية