تحليل.. 185 مليار دولار عائدات صادرات النفط السعودية بـ11 شهراً

عمليات شحن وتفريغ حاويات بميناء جدة

مباشر ـ ثابت شحاتة: على الرغم من الاتجاه الصعودي لصادرات النفط السعودية، خلال الأشهر الأولى من عام 2019، إلا أنها غيرت المسار، باتجاه هبوطي، بالأشهر الأخيرة، بتأثير من اتفاقية خفض الإنتاج، وتراجع الأسعار.

وكشفت إحصائية لـ “مباشر”، تستند لبيانات هيئة الإحصاء السعودية، أن محصلة عائدات الصادرات البترولية السعودية، سجلت تراجعا بنحو 13.2 بالمائة، خلال الـ11 شهراً الأولى من 2019، مقارنة بالفترة المماثلة من 2018.

وبلغت عائدات صادرات النفط نحو 693 مليار ريال (184.8 مليار دولار) خلال الفترة من بداية عام 2019، وحتى نهاية شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بحسب البيانات الشهرية لهيئة الإحصاء، الصادرة يوم الأحد.

وأعلنت المملكة العربية السعودية، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، عن تخفيض مستوى إنتاجها النفطي بواقع 167 ألف برميل يومياً، بعد التوصل لتجديد الاتفاق مع دول “أوبك” وشركائها.

وسجلت صادرات النفط السعودية، ارتفاعا بالأشهر الأربعة الأولى من 2019، على أساس سنوي، وبلغت الارتفاعات ذروتها في شهر مارس/ آذار، التي جاءت بعد ارتفاعات هامشية في فبراير/ شباط.

وعدلت الصادرات البترولية بالسعودية، مسارها اعتبارا من شهر مايو/ أيار الماضي، بعد أن تراجعت لأول مرة خلال العام، بتراجع نسبته 5.3 بالمائة، على أساس سنوي.

وارتفعت حدة التراجع، في شهر يونيو/ حزيران 2019، عندما هبط الصادرات البترولية 22.2 بالمائة، على أساس سنوي، إلى نحو 60 مليار ريال.

وكان شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، هو صاحب أعلى نسبة تراجع لصادرات النفط السعودية، خلال العام، بعد أن هبطت نحو 33 بالمائة، إلى 57.56 مليار ريال.

الصادرات غير النفطية

وعلى مستوى الصادرات غير النفطية بالسعودية خلال الـ11 شهرا الأولى من 2019، جاءت المحصلة متراجعة بشكل هامشي، مقارنة بنفس الفترة من 2018.

وبلغ إجمالي عائدات الصادرات غير البترولية، للسعودية، نحو 202.68 مليار ريال (54 مليار دولار)، حتى نهاية نوفمبر / تشرين الثاني 2019، مقابل 215 مليار ريال (57.34 مليار دولار)، للفترة المقارنة، بتراجع نسبته 5.7 بالمائة.

وغلب التراجع على الأداء الشهري، للصادرات غير البترولية، حيث سجلت هبوطا خلال 8 أشهر، مقابل 3 أشهر فقط جاءت مرتفعة، وذلك على أساس سنوي.

وشهد الشهر الأول من العام أعلى نسبة ارتفاع للصادرات غير النفطية، عندما سجلت ارتفاعا نسبته 5.1 بالمائة، إلى 19.2 مليار ريال.

وفي المقابل، كان شهر يوليو / تموز الماضي، صاحب أعلى نسبة تراجع على مستوى العام 2019، بعد أن هبطت نحو 16 بالمائة، إلى 18.8 مليار ريال.

وشهد شهر يونيو / حزيران 2019، أقل نسبة تراجع، عندما هبطت الصادرات غير النفطية بالسعودية 2.4 بالمائة، لتصل إلى نحو 17.4 مليار ريال.

وتراجع الصادرات البترولية السعودية، نحو 15.4 بالمائة، في نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، إلى نحو 62.3 مليار مقابل 73.67 مليار ريال بالشهر المماثل من 2018.

وانخفضت قيمة الصادرات السلعية (بترولية وغير بترولية) نحو 14.9 بالمائة، خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إلى 79.83 مليار ريال، مقابل 93.85 مليار ريال بالشهر المماثل من 2018.

وسجل الميزان التجاري في المملكة العربية السعودية فائضًا يُقدر بـ491.67 مليار ريال خلال عام 2019، بإجمالي صادرات بلغ 895.69 مليار ريال، واردات بقيمة 404.02 مليار ريال.

وبلغ الفائض التجاري في نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، نحو 42 مليار ريال مقابل 54.95 مليار ريال، بالشهر نفسه من 2018، بتراجع نسبته 23.54 بالمائة.

ترشيحات: 

إنفوجرافيك.. 492 مليار ريال فائضاً في الميزان التجاري السعودي بـ2019

تحليل.. 24 مليار دولار تجارة السعودية خليجياً منذ بداية 2019

الإحصاء: صادرات النفط السعودية تهبط 15% في نوفمبر

المالية السعودية تعلن إقفال طرح يناير من برنامج الصكوك المحلية

الجمارك السعودية توضح كمية السجائر المسموح بدخولها مع المسافرين

مساحة اعلانية