الفيدرالي:المخاطر السلبية على الاقتصاد تراجعت لكن كورونا يمثل تهديداً جديداً

مباشر: قال الاحتياطي الفيدرالي إن المخاطر السلبية التي أثرت على الاقتصاد الأمريكي في 2019 قد تراجعت، لكنه أشار إلى أن “كورونا” أحد التهديدات الجديدة.

وأوضح الاحتياطي الفيدرالي في تقرير إلى الكونجرس الأمريكي عن حالة الاقتصاد والسياسة النقدية والصادر اليوم الجمعة: “يبدو أن المخاطر السلبية على التوقعات الاقتصادية قد تراجعت في الجزء الأخير من العام الماضي، حيث تقلصت النزاعات حول السياسة التجارية إلى حد ما، وأظهر النمو الاقتصادي عالمياً علامات على الاستقرار”.

وأضاف الفيدرالي أن الأوضاع المالية قد تحسنت كما أشار إلى قوة سوق العمل والإنفاق الاستهلاكي في الولايات المتحدة.

وذكر البنك الأمريكي أن احتمال حدوث ركود اقتصادي في العام المقبل قد انخفض بشكل ملحوظ في الأشهر الأخيرة”.

ورغم ذلك، حذر الفيدرالي من تداعيات انتشار فيروس كورونا في الصين، وارتفاع أسعار الأصول، وديون الشركات المرتفعة.

وأكد الفيدرالي أن المسار الحالي للسياسة النقدية يعتبر مناسباً للتوسع الاقتصادي حيث تتراوح معدلات الفائدة بين 1.50 بالمائة إلى 1.75 بالمائة.

وخفض المركزي الأمريكي معدل الفائدة 3 مرات في العام الماضي لأول مرة منذ الأزمة المالية العالمية (2008-2009).

مساحة اعلانية