“باركليز” يرفع توقعات أسعار النفط مع الخفض الحاد للإنتاج

مباشر: رفع بنك “باركليز” توقعاته لأسعار النفط خلال العامين الحالي والمقبل مع موازنة تخفيضات الإنتاج لتراجع الطلب بسبب كورونا.

وقال البنك في مذكرة للعملاء، اليوم الجمعة، إنه رفع تقديراته لسعر خامي برنت وغرب تكساس الأمريكي بمقدار 5 إلى 6 دولارات للبرميل لعام 2020 و16 دولارًا للبرميل لعام 2021، وفقاً لوكالة “رويترز”.

وفضلاً عن اتفاق الخفض التاريخي لتحالف “أوبك+”، تعهدت السعودية بخفض إضافي في إنتاجها النفطي بنحو مليون برميل يومياً في يونيو/حزيران، كما قلص المنتجون في الولايات المتحدة وكندا الإنتاج بمقدار 1.7 مليون برميل يومياً بأكثر من المتوقع.

لكن قال البنك إن الخفض الكبير للإنتاج وسرعته وما يرتبط به من تراكم المخزون قد يستغرق بعض الوقت حتى يتم استيعابه بالكامل.

وتراجع سعر الخام الأمريكي إلى النطاق السالب الشهر الماضي بسبب مشاكل التخزين في مركز التخزين الرئيسي “كوشينغ” في ولاية أوكلاهوما.

وأوضح “باركليز” أنه من المرجح أن تظل الأسعار تحت الضغط على المدى القصير للغاية حيث أن الشكوك حول سرعة الانتعاش الاقتصادي لا تزال مرتفعة بشكل ملحوظ.

من المتوقع أن يبلغ متوسط ​​سعر برنت 28 دولارًا في الربع الثاني قبل أن يرتفع إلى 39 دولارًا في الربع الأخير، على أن يبلغ الخام الأمريكي 21 دولارًا في هذا الربع ويرتفع إلى 36 دولارًا في الربع الرابع، بحسب “باركليز”.

وتابع البنك: “على الرغم من جميع التخفيضات الطوعية على الإنتاج استجابة للانخفاض الكبير في الطلب، نتوقع اختلالًا كبيرًا في السوق في الربع الثاني من عام 2020 “.

ويرى “باركليز” أن سعر برنت سيبلغ في المتوسط ​​37 دولارًا للبرميل وخام غرب تكساس الوسيط عند 33 دولارًا هذا العام، على أن يرتفعا إلى 53 دولاراً و50 دولاراً للبرميل على التوالي خلال العام المقبل.

مساحة اعلانية